مغاربي بريس

تسليم السلط بين ولد مكث و بل شعبان بالقيادة العامة لاركام الجيوش الموريتانية

تسلم القائد الجديد للأركان العامة للجيوش الموريتانية الفريق المختار بل شعبان مهامه الجديدة من سلفه المحال للتقاعد الفريق محمد ولد مكت، وذلك خلال حفل بقيادة الأركان، وتحت إشراف وزير الدفاع حننا سيدي حننا.

وخلال الحفل قام قائد الأركان السابق ولد مكت بتسليم علم الأركان العامة للجيوش لوزير الدفاع حننا سيدي حننا، الذي سلمه بدوره لقائد الأركان العامة للجيوش الجديد الفريق المختار بله شعبان.

وقام بعدها القائد السابق باستعراض توديعي لعلم قيادة الأركان العامة للجيوش وتشكيلات الجيش الوطني التي حضرت مراسم حفل تبادل المهام والتوديع.

و أكد وزير الدفاع حننا سيدي حننا، أن هذا الحفل أصبح تقليدا مضطردا طبقا لتوجيهات الرئيس محمد ولد الغزواني، القائد الأعلى للقوات المسلحة “نقف عنده فنتأمل سيرة أهل التضحية تكريما لهم وشهادة أمينة على ما سطروه في سجل مسيرة مؤسستنا العسكرية المجيدة”.

وخاطب الوزير قائد الأركان المنصرف قائلا: “في الوقت الذي تحالون فيه إلى فصيلة الاحتياط، يطيب لي أن أشيد من جهة بالكفاءة المهنية وروح المسؤولية والتضحية والوفاء والصدق والإخلاص والتواضع كخصال ميزت وعلى الدوام سلوككم”.

وأضاف أن فترة انتدابه وفي إطار تنفيذ الخطة الخمسية 2020-2024 ، حظيت الأركان العامة للجيوش بإنجازات مشهودة شملت مجالات مختلفة مثل التكوين والتدريب والتجهيزات والبنى التحتية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *